Saturday, April 30, 2011

"يوتيوب" يستعد لتقديم خدمة تأجير الأفلام السينمائية


يعتزم موقع "يوتيوب" الإلكتروني تقديم خدمة عرض الأفلام السينمائية حسب الطلب نظير مقابل، لينافس بذلك مواقع مثل "نت فليكس" و"آي تيونز" و"أمازون".

وذكر موقع "ذي راب. كوم" المعني بأخبار صناعة السينما في تقرير له نشر الثلاثاء أنه من المقرر أن يطرح أكبر موقع لمشاهدة مقاطع الفيديو الخدمة الجديدة لعرض الأفلام التي تنتجها أكبر استوديوهات السينما في هوليوود مثل "سوني بيكتشرز إنترتينمنت" و"ورنر بروذرز" و"يونيفرسال ستوديوز" اعتباراً من الأسبوع المقبل.

وكانت شركة "يوتيوب" تتيح خدمة تأجير الأفلام المستقلة منذ بضعة أشهر، غير أن المبادرة الجديدة مع عدد من ستوديوهات هوليوود تمثل خطوة كبرى على طريق إتاحة الأعمال السينمائية بشكل متواصل عبر الموقع الذي تملكه "جوجل" ويجتذب أكثر من 130 مليون مستخدم شهرياً.

وذكر التقرير أن "براماونت" و"ديزني" و"فوكس" أحجمت حتى الآن عن طرح أعمالها عبر "يوتيوب". وظل موقع "يوتيوب" طوال شهور يسعى للانتقال من مرحلة الاعتماد على المحتوى الذي ينتجه مستخدموه. وقالت تقارير صدرت في وقت سابق هذا الشهر إن الموقع خاطب شخصيات شهيرة ودعاهم لتقديم قنوات تلفزيونية، في خطوة من شأنها المنافسة مع القنوات التلفزيونية المحلية.

"فيس بوك" يطلق خدمة تجريبية للتجارة الإلكترونية


أعلنت شركة "فيس بوك" التي تدير أشهر موقع للتواصل الاجتماعي على الإنترنت إطلاق خدمة تجريبية للتجارة الإلكترونية لمستخدمي الموقع في خمس مدن أمريكية. وتتيح الخدمة الجديد للمستخدمين الوصول إلى التخفيضات والعروض التي تقدمها المتاجر المحلية في تلك المدن. وذكرت الشركة أن الخدمة ستتاح في البداية لمستخدمي الموقع في مدن أتلانتا وأستن ودالاس وسان دييجو وسان فرانسيسكو قبل أن تشمل المدن الأمريكية الأخرى في المستقبل. ولم تكشف الشركة عن موعد توفير هذه الخدمة لمستخدمي الموقع خارج الولايات المتحدة. وفي مدونة بثتها "فيس بوك" للإعلان عن هذه الخطوة قالت الشركة إن موقع الصفقات سوف يركز على الأنشطة الاجتماعية التي يمكن أن يشترك فيها الأصدقاء مثل تذاكر الحفلات الموسيقية وحجز المطاعم. ويمكن للأعضاء من خلال هذه الخدمة معرفة العروض المتاحة في المدن التي يعيشون فيها من خلال صفحة فرعية على صفحتهم على "فيس بوك". وتأتي هذه الخطوة من جانب "فيس بوك" في أعقاب نجاح "جروب أون" وهى شركة صغيرة تتيح لعملائها معرفة الفرص والتخفيضات المتاحة في مختلف أنحاء الولايات المتحدة و29 دولة أخرى.

Friday, April 29, 2011

الإنترنت والموبايل "يد واحدة"


مع تعاظم دور المحمول فى الحياة، تبارت الشركات المتخصصة فى صناعة المحمول على تغيير شكله وحجمه وإضافة خدمات جديدة يتيحها لمستخدميه. فبوسع المرء اليوم الاستغناء عن الحاسب الآلى والراديو والتلفاز وجهاز توجيه السيارات "جى بى أس" بالإضافة إلى الألعاب الترفيهية لتوافر خدمات جميع هذه الأجهزة التى يمكنه استخدامها أينما كان وفى الوقت الذى يفضله. وبسبب التنافس الشديد بين شركات المحمول أصبحت تكلفة المكالمات حالياً فى متناول الجميع وكذلك جميع الخدمات التى يقدمها , مما ترتب عليه اتساع رقعة مستخدميه فى مصر والعالم بشكل يومي. ومن جانبه، يؤكد زياد على مؤسس ورئيس مجلس ادارة شركة الزواد لخدمات التليفون المحمول: " هناك عدة عوامل اسهمت في انتشار الهاتف المحمول في مصر على رأسها تتطور الإنترنت بسرعاته الفائقة التي بدأت تدخل السوق المصرية، أصبح مستخدمو التليفون المحمول في مصر أكثر الفة معه ويستخدمونه بطلاقة، دخول مشغل ثالث للمحمول في مصر مما أشعل المنافسة بين الشركات الثلاثة في صالح المستخدم ما أدى إلى زيادة عدد مستخدمي المحمول". وقد تم تأسيس شركة الزواد لخدمات التليفون المحمول في فبراير 2009، وأعضاء مجلس الادارة من بينهم شركة "سواري لرأس مال المخاطر" مع الاستاذ أحمد الالفي وهاني السنباطي (خبرة أكثر من 30 سنة في ادارة رأس المال المخاطر) وشركة "مينا" لصاحبها فادي غندور رئيس شركة "أرامكس" أهم رائد اعمال في الشرق الأوسط على الإطلاق في رعاية شباب رجال الأعمال، والأستاذ عارف نقفي رئيس شركة "أبراج كابيتال في دبي" أكبر بيت مال في الشرق الأوسط على الإطلاق ذلك بالإضافة إلى بعض الكوادر السابقة من الإدارة العليا لشركة "فودافون" العالمية مثل السيد ديفين بروهام مسئول سابق عن تنمية الاعمال بشركة "فودافون" العالمية. ويقول زياد على: "خرج من هذه التركيبة تطبيقات "ME" وهو برنامج يتم تحميله علي أجهزة المحمول، ومن مزاياه أنه برنامج مجاني يراعي فيه تقديم خدمات للمستخدمين"، من تطبيق الأخبار، الموسيقي، الألعاب، الفيديو، الشات، له دور كبير في التوعية السياسية في الفترة القادمة مع تطبيق الفيديو وأحسن وسيلة للتواصل الاجتماعي عبر المحمول. ليس حصري لعملاء "موبينيل". يذكر أن شركة "موبينيل" كانت قد وقعت اتفاقية تعاون مع شركة الزواد لخدمات التليفون المحمول المالكة للعلامة التجارية "me" بشان تقديم هذه الخدمة لأول مرة في مصر فقط وحصرياً لعملاء "موبينيل".

Friday, April 15, 2011

هواوي" تحصل على جائزة أفضل نظام لتقديم خدمات التلفزيون عبر الإنترنت


نحت منظمة "إنفورما" للاتصالات والإعلام شركة "هواوي" الرائدة في تقديم حلول شبكات اتصالات الجيل القادم لمشغلي الشبكات حول العالم، جائزة "أفضل نظام لتقديم خدمات التلفزيون عبر بروتوكول الإنترنت "IPTV"، وذلك خلال منتدى لندن العالمي لتقنيات "IP&TV". ومن جانبه، أوضح السيد جافن وايتشرش مدير المنتدى العالمي "IP&TV" قائلاً: "لقد تم اختيار "هواوي" لمنحها هذه الجائزة بعد توصية مجموعة الحكام التى تشكلت من أبرز الشخصيات في قطاع الشبكات والاتصالات، بالإضافة إلى ممثلين عن شركات الاتصالات المحمولة وخبراء مستقلين. وقد شهدت جائزة هذا العام منافسة شديدة بين أكبر الشركات العالمية بسبب المستوى العالي للأجهزة التي تم تقديمها من جانبها، لذا أود أن أتقدم بالتهنئة بشكل خاص لشركة "هواوي" التي فازت بجائزة أفضل نظام لتقديم خدمات التلفزيون عبر بروتوكول الإنترنت "IPTV". وأوضح آنس لين نائب رئيس قطاع البرمجيات بشركة "هواوي": أن هذه الجائزة تعكس الأداء المتميز والالتزام المطلق بالابتكار الذي تتميز به شركة "هواوي" في قطاع خدمات التلفزيون عبر بروتوكول الإنترنت, بالإضافة إلى الالتزام القوي من جانب شركة "هواوي" لتقديم خدمات ذات قيمة مضافة وعلى أعلى مستوى لعملاء الشركة". وأضاف: "وكواحدة من الشركات الرائدة في قطاع الاتصالات في العالم، فإن "هواوي" تلتزم بتقديم مجموعة شاملة ومتكاملة من حلول التلفزيون عبر بروتوكول الإنترنت، بالإضافة إلى مجموعة من الخدمات المبتكرة بهدف مساعدة مشغلي خدمات المحمول حول العالم على ابتكار مصادر دخل إضافية وفي نفس الوقت مخاطبة احتياجات عملائهم المتنوعة من خلال محتوى إعلامي مصمم وفقاً لتطلعاتهم ورغباتهم الشخصية". يذكر أن نظام شركة "هواوي" لتقديم خدمات التلفزيون عبر بروتوكول الإنترنت يتسم بأنه نظام ثوري يحتوي على العديد من السمات المبتكرة المستقبلية، كما أنه نظام مفتوح يستند إلى معيارية شركة "هواوي" والتي تساعد مشغلي خدمات المحمول على بناء سُحب من خدمات الترفيه الرقمية، بالإضافة إلى تعزيز الابتكار في الخدمات التي يقوم مشغلي الاتصالات بتقديمها لعملائهم من خلال المزج بين خدمات الفيديو سواء كان تلفزيون أو خدمات فيديو حسب الطلب أو خدمات الفيديو الرقمي الشخصي "PVR" مع خدمات الاتصالات سواء كانت صوتية أو مرئية أو رسائل فورية وغيرها مع خدمات المواد متعددة الوسائط التفاعلية سواء كانت ألعاب أو رسائل نصية أو خدمات التسوق الإلكتروني وغيرها. وحالياً تقدم شركة "هواوي" خدمات التلفزيون عبر بروتوكول الإنترنت لأكثر من مشغل لخدمات المحمول حول العالم بفضل نظام معلوماتي متقدم يتمتع بطاقة استيعابية تصل حتى أكثر من 6,690,000 مشترك.

Thursday, April 14, 2011

"نوكيا" تكشف عن هواتف ذكية جديدة


كشفت شركة "نوكيا" الفنلندية للهاتف المحمول اليوم عن جهازين جديدين من الهواتف الذكية، بينما قال رئيس مجلس إدارتها إن المجموعة تستعد لأن تشهد تراجعاً أكبر في حصتها السوقية قبل بدء تعاونها المعلن مؤخراًَ مع شركة "مايكروسوفت" الأمريكية للبرمجيات.

وكانت "نوكيا" و"مايكروسوفت" أعلنتا في وقت سابق من هذا العام إنهما ستتعاونان في إطار جهود محاربة هيمنة شركتي "أبل" و"جوجل" على سوق الهواتف الذكية المربحة.

ويشمل التعاون المتوقع تبني برامج "مايكروسوفت" لهواتف "نوكيا" بالغة التعقيد والتخلي تدريجيا عن نظام تشغيل "سامبيان" الخاص بنوكيا والذي شهد تراجعا لحصته في السوق. كان نظام "سامبيان" يتم استخدامه في عام 2007 على ثلثي كل أجهزة الهواتف الذكية، وفقاً لمؤسسة "جارتنر" للأبحاث. في حين أن حصة النظام تراجعت العام الماضي إلى 38% ومن المتوقع أن تنخفض بشكل أكبر هذا العام.

وفي مقابلة مع صحيفة "فاينانشيال تايمز" البريطانية، قال جورما أوليلا إن "نوكيا" "بحثت بوضوح أنه سيكون هناك تراجع متوقع للحصة السوقية في غضون ذلك". وذكرت الصحيفة أن المدير التنفيذي ستيفن إلوب قال إن "نوكيا" من المتوقع أن تكمل صفقة "مايكروسوفت" بحلول نهاية الشهر الجاري.

وأكدت نوكيا أن طراز "إي 6" مزود "ببطارية تعمل لمدة طويلة استثنائية" ويقدم استخداماً جيداً لبرامج مايكروسوفت التي غالبا ما يستخدمها رجال الأعمال، بينما يتميز جهاز "إكس 7" بشاشة عرض مساحتها 4 بوصات وكاميرا بجودة 8 ميجابكسل.

Saturday, April 2, 2011

سوني اريكسون" تطلق هاتفاً جديداً بنظام "جينجر بريد"


أطلقت شركة الاتصالات العالمية "سوني اريكسون" هاتفا جديداً" اكسبيريا ارك" أول هاتف ذكي يعمل بنظام "جينجر بريد" في أسواق منطقة الشرق الأوسط . ونقلت صحيفة "الإمارات اليوم" عن رائد الإبراهيم مدير تسويق المنتجات في منطقة الشرق الأوسط في شركة "سوني اريكسون" قوله إن "الهاتف الجديد يعد الأول من نوعه في فئة الهواتف الذكية التي تعمل بأحدث إصدارات أنظمة التشغيل "جوجل إندرويد 2.3"، والمعروف باسم "جينجر بريد"، مؤكداً أن "النظام يتيح إمكانية الوصول إلى خدمات الهاتف المتحرك عبر "جوجل موبايل سيرفيس"، والحصول على أكثر من 100 ألف تطبيق مجاناً". ويبلغ سعر الهاتف الذكي الجديد 2399 درهماً, كما يتميز بشاشة بقياس 4.2 إنشات, وسماكة تبلغ 8.7 ملليميترات. ومن جانبه، أكد سبيريدون جاوستيس مدير التسويق الإقليمي في منطقة الشرق الأوسط في شركة "سوني اريكسون" العالمية لأنظمة الاتصالات "عدم طرح هواتف وإلكترونيات قد تكون ملوثة بإشعاعات نووية، جراء الانفجارات الأخيرة في محطة "فوكوشيما" اليابانية"، مشيراً إلى أن "الشركة تجري فحوصاً في مختبرات تابعة لها، للتأكد من أن جميع المنتجات خالية من كل ما يضر صحة المستهلكين. وتشير دراسات حديثة إلى أن الهواتف الذكية تستحوذ على 60 % من حجم الطلب في أسواق منطقة الشرق الأوسط خلال الأشهر الأولى من العام الجاري 2011، مقارنة بالأشهر الأولى من العام الماضي, حيث بلغ حجم الطلب على الهواتف 15 %. وتعتزم شركة "سوني اريكسون" التوسع في اطلاق هواتف ذكية اقتصادية بشكل مماثل لموديل "اكس 8" الذي طرح خلال العام الماضي. يذكر أن شركة "سوني اريكسون" تأسست عام 2001 في لندن، هامرسميث، كاتحاد قسم الهواتف المحمولة بين شركتي "سوني" و"اريكسون"، بهدف الجمع بين خبرات "سوني" في مجال الإلكترونيات الاستهلاكية مع التفوق التقني لـ"إريكسون" في مجال الاتصالات، للتخصص في إنتاج الهواتف المحمولة ذات الجودة والتقنية العاليتين، ويبلغ قوام القوة العاملة بالشركة 8000 شخص على المستوى العالمي.